الخطاب القرآني ازاء الاتجاهات الفکرية

الفهرس الفصل الأول: المقدمة إن البشر، يختلف بعضهم بعضاً إرادة وفطرة وذوقاً والموهبة الفكرية، وتتعدد أساليبهم في کشف الحقيـقة؛ لهذا ينبغي للقرآن وهو أكبر حجة ومعيار للحق أن يقنع اكثر الناس رغم الفروق السائدة في سلائقهم ليصدقوه ولا يستعصي أسلوبه الفكري والبياني على أحد...