انتخاب صفحه

الخطاب القرآنی ازاء الاتجاهات الفکریه

الفهرس الفصل الأول: المقدمه إن البشر، یختلف بعضهم بعضاً إراده وفطره وذوقاً والموهبه الفکریه، وتتعدد أسالیبهم فی کشف الحقیـقه؛ لهذا ینبغی للقرآن وهو أکبر حجه ومعیار للحق أن یقنع اکثر الناس رغم الفروق السائده فی سلائقهم لیصدقوه ولا یستعصی أسلوبه الفکری والبیانی على أحد...